الرئيسية

برلمانيون وأعيان بسلا يتهربون من أداء ضرائب مراكز الفحص التقني

الأخبار 

لجأت مصالح مجلس عمالة سلا إلى مراسلة سلطة الوصاية من أجل الحصول على المعطيات التقنية الخاصة بمراكز الفحص التقني بتراب المدينة، والتي تتملص من أداء رسم الضريبة المحلية المحدد في 30 درهما عن كل سيارة تقوم بإجراء الفحص التقني. وجاءت هذه الخطوة بسبب استغلال عدد من مالكي هذه المراكز لمواقعهم السياسية، علما أن بعضهم نواب سابقون بمجلسي النواب والمستشارين، وأن بعضا منهم يشغلون مناصب سياسية بعدة هيئات حزبية، مما يتسبب في حرمان مجلس العمالة من عائدات مهمة، علما أن مدينة سلا تتوفر على أسطول سيارات كبير قياسا لكثافتها السكانية.

وجاءت مراسلة سلطة الوصاية لتمكين المجلس من المعطيات الرقمية، بعد تضمين تقرير المفتشية العامة لملاحظة تتعلق بهذه النقطة، من خلال مساءلة المجلس عن عدم تنفيذ إحدى مواد القانون والتي تنص على فرض غرامات على الممتنعين عن أداء هذه الضريبة، وهو ما تعذر على المجلس نتيجة عدم توفره على معطيات مرجعية يستند عليها كأساس لتفعيل هذه المادة القانونية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق