الرئيسيةتقاريررياضةكرة القدم

تثبيت استفتاء سحب الثقة من المجلس الإداري للبارصا يُرغم بارتوميو على الاستقالة

انتهى اجتماع المجلس الإداري الاستثنائي لنادي برشلونة الإسباني، بإعلان رئيسه جوسيب ماريا بارتوميو عن قرار استقالته، وهو ما يسري على جميع أعضاء مجلس إدارة النادي، بعدما تبين لهم أنه تم تثبيت قرار استفتاء سحب الثقة.

الاجتماع الذي دعا إليه بارتوميو مساء اليوم الثلاثاء، وحضره بعض أعضاء المجلس بكامب نو، فيما شارك بقيتهم فيه عبر تقنية التناظر المرئي، خُصص لمناقشة تداعيات قرار مجلس إقليم كاتالونيا الذي لم يرى أي مانع صحي أو قانوني لإجراء استفتاء سحب الثقة من المجلس الإداري ورئيسه وهو ما تم تثبيت إجرائه فعلا.

وأشارت تقارير إعلامية من النادي الكتالوني أن مداولات بارتوميو وأعضاء مجلس الإدارة الذي يرأسه تداولوا مطولا في السيناريوهات الممكنة بعدما فشلوا في تأجيل فكرة الاستفتاء على سحب الثقة منهم بعد نجاح الحملة التي يقودها جوردي فاري بالوصول إلى النصاب المطلوب والمحدد في جمع 16 ألف و250 توقيعا، من أجل إجراء الاستفتاء على سحب الثقة من مجلس إدارة برشلونة ورحيل بارتوميو.

وتعالت الأصوات الغاضبة من بارتوميو وأسلوب إدارته للنادي منذ الموسم الكروي الماضي، لما آلت إليه الأوضاع المالية للنادي من تدهور، وتراجع أداء الفريق الأول، وهو ما ظهر جليا في هزيمة مذلة (2-8) أمام بايرن ميونخ الألماني في دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا، في غشت الماضي.

وحرص بارتوميو على التمسك بمنصبه حتى اللحظة الأخيرة، وذلك بالرغم من نجاح حملة جمع التوقيعات لسحب الثقة، حيث نفى في أكثر من مناسبة عزمه الاستقالة من منصبه قبل الآجال القانونية المحددة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى