أخبار المدنالرئيسية

عمال أكبر تعاونية للحليب بالشمال يحتجون أمام عمالة تطوان

تصعيد بسبب فشل الحوار الاجتماعي واتهامات متبادلة بمخالفة محاضر اتفاق سابق

تطوان: حسن الخضراوي

خرج عمال أكبر تعاونية للحليب بالشمال، مساء الخميس، للاحتجاج أمام مقر العمالة، حيث رفعوا شعارات تنادي بإنهاء الاحتقان داخل التعاونية فضلا عن التعبير عن سخطهم وتذمرهم من فشل الحوار بين النقابيين والمسؤولين بالمكتب وإدارة التعاونية، واستمرار تبادل الاتهامات بين الطرفين، بخصوص الاخلال بمضامين محاضر الاتفاق التي تم توقيعها تحت إشراف السلطات الاقليمية، ممثلة في عامل الاقليم.
واستنكر المحتجون ما وصفوه بالتضييق على العمل النقابي داخل التعاونية، وتوالي الملفات القضائية ومحاضر الاستماع لدى مصالح الدرك الملكي، في موضوع الاتهامات الثقيلة بتخريب ممتلكات التعاونية، والتحريض على الاحتجاج وعرقلة السير العادي للعمل، فضلا عن تغييب لغة الحوار في ملفات المطالب الاجتماعية، وعدم احترام مدونة الشغل المعمول بها بخصوص حقوق العمال.
وحسب مصادر مطلعة فإن عمال أكبر تعاونية للحليب بالشمال، يتهمون الإدارة بالتنصل من بنود الاتفاق الذي تم توقيعه تحت إشراف العمالة، والعمل على استغلال سلطة التسيير والتدبير المالي من أجل الضغط على من يتزعم الاحتجاجات، وكذا ممثلي النقابات العمالية، من أجل التراجع عن الملف المطلبي.
من جانبهم يتشبث المسؤولون على تسيير تعاونية الحليب «كولينور»، بحق الادارة في إعادة انتشار العمال وفق ما تقتضيه المصلحة، والإصرار على قانونية الشكايات الموضوعة ضد بعض العمال بسبب اتهامهم بخرق القانون الداخلي، وتخريب الممتلكات الخاصة بالتعاونية في ظروف غامضة، إلى جانب محاولة عرقلة السير العادي للإنتاج وإرباك العلاقات التجارية والالتزامات مع الشركاء.
يذكر أن العمال المحتجين، سبق وراسلوا محمد مهيدية والي جهة طنجة – تطوان – الحسيمة، من أجل التدخل لإنصافهم، وإعمال القانون بخصوص ملفهم المطلبي العالق منذ سنوات، وذلك مراعاة لظروفهم الاجتماعية، والأقدمية التي تجاوزت لدى البعض 30 سنة من العمل، والمساهمة في تجويد الانتاج داخل التعاونية التي بدأت بامكانيات بسيطة، وتحولت إلى مايشبه الشركة من حيث الانتاج واللوجستيك والتوزيع والاستثمار في أموال ضخمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى