الرئيسيةرياضة

فال: كنت قريبا من حمل قميص المنتخب المغربي في مناسبتين

قال إن إجراءات قانونية حرمته من الأمر مع غيريتس والإصابة في عهد رونار

سفيان أندجار
كشف المدافع السينغالي، مرتضى فال، أنه كان قريبا من اللعب في صفوف المنتخب المغربي لكرة القدم في مناسبتين، وذلك خلال مباشر على موقع التواصل الاجتماعي «إنستغرام»، بين اللاعب السينغالي والرئيس المنتدب السابق للمغرب التطواني، أشرف أبرون.
وكشف المدافع السابق لفريق المغرب التطواني أنه في عهد المدرب البلجيكي إيريك غيريتس، والذي أشرف على تدريب المنتخب المغربي تواصل معه، وكان يريد الاعتماد عليه في تصفيات كأس العالم 2014، لكن وجود بعض العراقيل القانونية حال دون استكمال إجراءات تجنيسه.
وتابع مدافع فريق الوداد الرياضي السابق أنه كان قريبا من اللعب لصالح المنتخب المغربي في مناسبة ثانية، عندما أشرف الفرنسي هيرفي رونار على تدريب «الأسود»، وقد كان الأخير مهتما بضمه ليشارك مع المنتخب المغربي في نهائيات كأس أمم إفريقيا، التي أقيمت بالغابون سنة 2017 ، غير أن إصابته مع الوداد في تلك الفترة لم تسمح له بتمثيل المغرب.
كما تطرق اللاعب السينغالي إلى عشقه الكبير للمغرب، بحكم الفترة الطويلة التي قضاها في المملكة، وأكد أنه يعتبر نفسه مغربيا، لذلك وافق على تمثيل المنتخب المغربي دون تردد.
وتطرق فال إلى مجموعة من الذكريات في البطولة الوطنية، وتحديدا رفقة المغرب التطواني، وكيف نجح مع النادي في التتويج لأول مرة بلقب البطولة المغربية سنة 2012، وهي السنة التي ظلت راسخة في مفكرته، مؤكدا مدى اعتزازه بأنه وضع نفسه ضمن التشكيلة التي ستبقى راسخة في تاريخ النادي.
كما توج فال بلقب البطولة الوطنية مع فريق الوداد الرياضي سنة 2017، وكان يمني النفس بأن يبقى رفقة النادي الأحمر والتتويج معه بكأس عصبة الأبطال الإفريقية، إلا أن الأمور لم تسر في الاتجاه الصحيح، ليقرر بعدها الاحتراف رفقة فريق إف سي غوا بالدوري الهندي، وجاء ذلك بتوصية من المدرب الإسباني سيرجيو لوبيرا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى