إستثمارإقتصادالرئيسية

1,3 مليار أورو قيمة مشاريع مولها البنك الشعبي المركزي منذ 2012 بكوت ديفوار

كشف الرئيس المدير العام للمجموعة المغربية للبنك الشعبي المركزي، محمد كريم منير، أول أمس الثلاثاء بأبيدجان، أن حجم المشاريع التي مولها البنك منذ سنة 2012 بكوت ديفوار بلغ 800 مليار فرنك إفريقي، أي ما يعادل 1,3 مليار أورو. وقال كريم منير في كلمة عقب توشيحه بوسام قائد من الدرجة الوطنية لكوت ديفوار، إنه خلال الفترة من 2012-2019 قام البنك الشعبي المركزي بتمويل مشاريع للتنمية في كوت ديفوار بقيمة بلغت 800 مليار فرنك إفريقي، غطت مختلف القطاعات الاستراتيجية مثل التعليم والبنى التحتية الطرقية والتزود بالماء والتطهير والطاقة. وفضلا عن ذلك، يضيف كريم منير، قامت المجموعة بتعبئة نحو 1,600 مليار فرنك إفريقي، أي ما يعادل 2,5 مليار أورو، على شكل اكتتاب في مختلف السندات وأذون خزينة الدولة، والتي تحتل مكانة أساسية في المحفظة الشاملة للبنك. وأبرز أن حجم القروض غير المسددة للاقتصاد خلال 2019 ، ارتفع إلى 879 مليار فرنك إفريقي (1,34 مليار أورو)، منها 694 مليار فرنك إفريقي مخصصة للمقاولات. وأشار كريم منير إلى أن البنك الشعبي المركزي يقترح، فضلا عن ذلك، حلولا مميزة وتنافسية ومبتكرة لفائدة المقاولات الصغرى والمتوسطة، وهو ما يجعله يتميز كفاعل مهم في المنظومة المقاولاتية بما يعزز دوره في خلق القيمة وتعزيز ريادة الأعمال وروح المبادرة باعتبارها محركا للنمو الاقتصادي.
ويتجسد هذا الانخراط عبر القروض غير المسددة التي منحها البنك الأطلنتي، فرع مجموعة البنك الشعبي المركزي، للمقاولات الصغرى والمتوسطة خلال 2019، والتي تقدر بما يعادل 70 مليار فرنك إفريقي، جزء من هذا الغلاف تم تخصيصه لدعم مشاريع لفائدة النساء والشباب في القطاعات الاقتصادية ذات الوقع الأكبر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق