الرئيسيةحوادثمجتمعمدنوطنية

إيقاف سيدة بحوزتها 859 قرصا مخدرا بالقنيطرة

القنيطرة: المهدي الجواهري

علمت «الأخبار» أن المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالقنيطرة، وضعت يدها على سيدة امتهنت التجارة في المخدرات والأقراص المهلوسة وترويجها، عبر العديد من أحياء مدينة القنيطرة، وظلت متخفية عن أنظار السلطات إلى أن تمكنت مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني المعروفة بـ«الديستي» من كشف مخطط السيدة المذكورة البالغة من العمر 38 سنة، بعد توصلها بمعطيات دقيقة حول نشاطها الإجرامي مكنت منها فرقة مكافحة العصابات بالقنيطرة، التي تتبعت خطواتها وقامت بإيقافها على مستوى محطة القطار بالقنيطرة، يوم الجمعة الماضي، إثر الاشتباه في تورطها في قضية تتعلق بحيازة وترويج المخدرات والمؤثرات العقلية.

وكشفت مصادر الجريدة أن الموقوفة ارتمت في أحضان عصابة إجرامية، التي استمالتها لتنفيذ مخططاتها بغية تمويه المصالح الأمنية، من أجل تزويد سوق المخدرات والأقراص المهلوسة، حتى لا تشك فيها السلطات، حيث ظلت تسافر عبر محطة القنيطرة صوب مدن الشمال لجلب الأقراص المهلوسة، إلى أن تم إيقافها بمحطة القطار بمدينة القنيطرة، مباشرة بعد وصولها على متن قطار قادم من إحدى مدن شمال المغرب، حيث أسفرت عملية التفتيش عن العثور بحوزتها على 859 قرصا مخدرا من أنواع مختلفة.

وحسب المعطيات التي أوردتها مصادر أمنية، فقد أظهرت عملية تنقيط المشتبه فيها في قاعدة بيانات الأمن الوطني، أنها مبحوث عنها على الصعيد الوطني من طرف مصالح الشرطة القضائية بمدينة القنيطرة، وذلك للاشتباه في تورطها في قضية تتعلق بترويج المخدرات.
وتم الاحتفاظ بالموقوفة تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد باقي الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي، والكشف عن كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة إلى المعنية بالأمر.

إقرأ أيضاً  تجار بالقنيطرة ينقلون معركتهم ضد مستشار سابق بـ«البيجيدي» أمام وزارة الداخلية
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى