رياضة

الدرك الملكي يحمي فرتوت من فتيل غضب أنصار المغرب التطواني

عبد العزيز حمدي

 

 

اضطر رجال الدرك الملكي إلى الحضور، أول أمس (الثلاثاء)، بملعب تداريب فريق المغرب التطواني لكرة القدم، لإطفاء شرارة غضب محبي وأنصار هذا الأخير، الذين حلوا بالملعب المذكور ودخلوا في نقاشات حادة مع المدرب فرتوت.

ووفق ما أكدته مصادر موثوقة لـ«الأخبار»، فإن المدرب فرتوت الذي كان حاضرا في اليوم الثاني من الحصة التدريبية، بعدما غاب عن الحصة التدريبية الأولى، بسبب وجوده بمدينة الرباط لعقد اجتماع عاجل مع عبد المالك أبرون، رئيس الفريق التطواني، (فإن المدرب فرتوت) متشبث بضرورة استخلاص مستحقاته، معبرا عن عدم تفريطه في حقوقه المالية التي يحفظها له العقد المبرم مع فريق المغرب التطواني.

وطالب ثلة من المحبين الذين انتقلوا إلى مكان تداريب الفريق التطواني المدرب فرتوت بالرحيل، تعبيرا منهم عن عدم رضاهم عما قدمه لـ«الماط» منذ مجيئه إليه، خلفا للجزائري عبد الحق بنشيخة، والذي وفق ما بلغ إلى علم جريدة «الأخبار» بأنه هو من كان وراء استقدام فرتوت لتعويضه.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق