الرئيسيةرياضة

الوداد يتكبد خسارة ملياري سنتيم منذ بداية الموسم

سفيان أندجار
تكبد فريق الوداد الرياضي لكرة القدم خسائر كبيرة مع بداية الموسم الكروي الجاري، إذ كشفت مصدر مسؤول أن الفريق الأحمر فقد ما يناهز ملياري سنتيم.
وكشف مصدر مسؤول داخل القلعة الحمراء، أن أزيد من مليار و200 مليون سنتيم أنفقها الوداد في سوق التعاقدات بـ«الميركاتو» الصيفي والشتوي، بالإضافة إلى مصاريف صرف أجور ومنح اللاعبين ومصاريف لوجستيكية أخرى، من بينها التنقلات والمعسكرات وغيرها.
وتابع المصدر ذاته أن حوالي 800 مليون سنتيم قد فقدها الفريق الأحمر من جراء غياب الجماهير، بسبب الإجراءات الاحترازية التي تفرضها السلطات نتيجة تفشي فيروس كورونا المستجد.
وأكد المصدر نفسه على أن الدعم المالي للجماهير، خصوصا في المباريات الإفريقية والأخرى القوية في البطولة الوطنية، كان يصل في بعض الأحيان إلى 160 مليون سنتيم للمباراة الواحدة، في حين أن أقل دخل في المواجهات العادية يصل إلى 70 مليون سنتيم.
ولم يخف المصدر ذاته أن الوداد الرياضي رغم أنه لا يتحدث عن الأزمة المالية في العلن، إلا أن الفريق يعيش خصاصا ماليا كبيرا، وأن الدعم الذي يحصل عليه من طرف السلطات المحلية والمجالس المنتخبة وأيضا جامعة كرة القدم الوطنية لا يستطيع سد المصاريف الكبيرة للنادي الأحمر.
وتابع المصدر نفسه أن المحتضنين للوداد باتوا يعيشون صعوبة في صرف ما لديهم للفريق، بسبب تأثرهم أيضا بتداعيات «كوفيد- 19»، الذي دمر الاقتصاد العالمي.
من جهة أخرى رفع التونسي فوزي البنزرتي، مدرب الوداد، من درجة الاستعدادات لخوض المباراة المقبلة في 13 فبراير الجاري، ضد فريق كايزر تشيفز الجنوب إفريقي برسم الجولة الأولى من دور مجموعات دوري أبطال إفريقيا.
وخاض الفريق الأحمر، أول أمس، حصتين تدريبيتين شهدتا غياب كل من بديع أووك وأشرف داري ومنصف شراشم ويحيى عطية الله عن التداريب، بسبب الإصابة، في حين يستمر اللاعب أيوب سكومة في خوض حصص تدريبية خفيفة، في أفق استعادة كامل إمكانياته الفنية والبدنية.
واستعاد الوداد لاعبه أيوب بن الشاوي، هذا الأخير الذي تعرض لإصابات متكررة حرمته من خوض المباريات السابقة مع ناديه، منذ أن ضمه الفريق الأحمر في «الميركاتو» الصيفي المنصرم، شأنه شأن أمين فرحان الذي عاد إلى التداريب خلال الأسبوع الجاري، بعد غياب امتد لـ3 أشهر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى