صورة اليومصورة وخبر

بالأبيــض والأســـود

هنا، يصطف عدد من الباشوات والقياد الممثلين لمختلف مناطق المغرب، في مجلس للشورى سنة 1949. هذا المجلس الذي كان يرأسه السلطان محمد بن يوسف، كان يعرف حضور موظفين فرنسيين من الإقامة العامة، حيث كان قانونه الأساسي ينص على مشاركة ممثلي السلطة الفرنسية في التداول مع ممثلي المناطق في القرارات.
هذه التجربة لم يتم التأريخ لها بالشكل المطلوب، حتى أن بعض الحيثيات المتعلقة بتأسيس المجلس وطريقة اشتغاله، لا تزال مبهمة إلى اليوم. الصورة من الأرشيف الخاص للباشا الحاج الشرادي، الذي كان يمثل مدينة خريبكة، وحصلت عليها “الأخبار” من عائلته.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى