الرئيسيةالمدينة والناسثقافة وفن

جواد قنانة يرد على متهميه بـ «المثلية الجنسية»

أكد خبير التجميل جواد قنانة، أنه لا يعير اهتماما كبيرا لعدد من الأصوات التي تتهمه بالمثلية الجنسية، موضحا أن الثقافة المغربية والعربية عموما، تصنف كل الرجال الذين يشتغلون في بعص المهن المرتبطة بتجميل وتزيين النساء، في خانة المثليين دون دليل.
خبير «الميكاب» المغربي الشهير باسم «بينكو»، أشار خلال تصريح صحفي، إلى أنه سلك التعليم العتيق في بدايته، موضحا أن عالم التجميل و»الماكياج» كان بمثابة الهواية، اختاره عن حب وشغف كبيرين، مبرزا أنه حاصل على دبلوم في «تساريح الشعر»، وأن نجاحه في مجاله المهني جاء ثمرة عمل شاق وجهد جهيد.
وفي موضوع منفصل أشار جواد، إلى أن الحجاب له حرمته، ويلزم صاحبته بالتزام عدد من القوانين والقواعد، أهمها تغطية الجسم والمفاتن، الابتعاد عن اللباس المتبرج، ووضع أحمر الشفاه والماكياج، في إشارة منه إلى ملكة جمال المغرب السابقة، نهيلة باربي دون أن يذكرها بالاسم، بعد أن كان قد هاجمها في وقت سابق واتهمها بالنفاق.
قنانة شكك خلال التصريح ذاته، في المصادر المالية لعدد من المشاهير الذين أضحوا يقصدون دبي بالإمارات العربية المتحدة، ملمحا إلى أن موارد بعضهم مشبوهة، وأنه وجب على مجموعة منهم أن يلتزموا الصمت عوض إعطاء الدروس المجانية في الكذب والافتراء لأن الجمهور المغربي بات يفرق بين من يسافر للخليج من أجل العمل وبين من يقصد تلك البلدان من أجل أغراض أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى