سيدة تلد بدرج عمارة بعد طردها من المركز الصحي بسيدي يحيى الغرب

سيدة تلد بدرج عمارة بعد طردها من المركز الصحي بسيدي يحيى الغرب

الأخبار

بث ناشطون على موقع “اليوتوب”، أول أمس (الخميس)، شريط فيديو يوثق لفضيحة ولادة مولود من سيدي يحيى الغرب (إقليم سيدي سليمان) فوق درج إحدى العمارات، من طرف سيدة تم طردها من دار الولادة بالمدينة، بحجة أن موعد مخاضها لم يحن بعد وأن المركز يفتقد لطبيبات التوليد، الأمر الذي اضطر معه أهل السيدة الحامل إلى ولوج بوابة إحدى العمارات السكنية ومساعدتها على وضع جنينها بعدما اشتد عليها المخاض وهي في طريق التوجه نحو إحدى العيادات الخاصة بالقنيطرة، حيث كادت السيدة الحامل أن تفارق الحياة بعدما كانت مهددة بالإصابة في أي لحظة بنزيف حاد.

هذا وعبرت فعاليات حقوقية بمدينة سيدي يحيى الغرب عن استنكارها الشديد لهاته الفضيحة، مؤكدين أن الوزارة الوصية، وأمام توالي حالات الولادة بالشارع العام، تكون قد ضربت شعار الصحة للجميع في مقتل، معتبرين، في الوقت ذاته، أن ما يحدث اليوم بإقليم سيدي سليمان يعتبر انتكاسة حقيقية في احترام حقوق الإنسان وحقه في التطبيب والعلاج، بعدما بات الوضع الصحي اليوم بالمدينة كارثيا ويحتاج إلى تدخل صارم لإعادة الأمور إلى نصابها.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة