الرئيسيةرياضة

شيبا: «سنواجه مالي بنفس التوجه والأفكار في ربع نهائي «المونديال»»

خالد الجزولي

مقالات ذات صلة

يواصل المنتخب الوطني لكرة القدم لأقل من 17 عاما، تألقه في نهائيات كأس العالم المقامة بأندونيسيا، بعدما تجاوز عتبة ثمن النهائي على حساب نظيره الإيراني، في مباراة مثيرة، جمعت بينهما، زوال أول أمس الثلاثاء، حسمها «الأشبال» بضربات الجزاء، بعدما انتهى وقتها الأصلي بالتعادل الإيجابي، بهدف لمثله، وبات المنتخب الوطني أمام تحد آخر، عندما يواجه منتخب مالي، يوم السبت المقبل، برسم دور الربع، للدفاع عن كل حظوظه في العبور إلى المربع الذهبي، بعد سبق وتغلب على المنتخب ذاته في نصف نهائي كأس إفريقيا في نسختها الأخيرة.

ومن جهته، أشاد سعيد شيبا، مدرب المنتخب الوطني للفتيان، بالمردود العام، الذي قدمه اللاعبون، لتحقيق بطاقة التأهل إلى ربع نهائي «المونديال»، وقال في تصريح إعلامي، نهاية المواجهة: «تنتظرنا مباراة أخرى ستجمعنا بمنتخب مالي، سنتعامل معها بنفس التوجه والأفكار، نعلم أن الخصم سيكون مختلفا وبإمكانيات مختلفة، نتمنى أن يرتاح اللاعبون خلال الأيام التي تفصلنا عن المواجهة، وآمل أن نكون موفقين في الاختيارات».

وتابع شيبا، حديثه بالقول: «يستحق اللاعبون كل التقدير، لقد أظهروا نضجا كبيرا في مباراة صعبة، خاصة وأنه من الصعب الالتزام في سن مبكرة تقنيا وتكتيكيا في مباريات من هذا الحجم»، وتابع: «كنا نعلم أن المباراة ستشكل لنا صعوبات على المستوى البدني لمدة ساعة، كان علينا الصمود والبقاء منظمين، لأننا كنا نعلم أنه ابتداء من الدقيقة 55 سنتمكن من إظهار إمكانياتنا».

وأضاف: «في الشوط الثاني سيطرنا تقريبا على مجريات المواجهة، بامتلاك الكرة والوصول إلى الشباك، لكننا استقبلنا هدفا مفاجئا، اكتشفنا ميزة لدى المجموعة متمثلة في القوة الذهنية، والقدرة على الصمود والالتزام بالتنظيم رغم الخسارة وضيق الوقت»، وأردف: «اعتدنا الضغط، لكن يجب أن نتحمله نحن بعيدا عن اللاعبين، الشيء الذي جعلهم متحررين أكثر، واجبنا والأجر الذي نتقاضاه يستلزم علينا أن نتقبل الأشياء السيئة في كرة القدم، المتمثل في الانتقادات والضغوطات ونحاول إبعادها عن اللاعبين وتعزيز ثقتهم، إضافة إلى تطوير إمكانياتهم التقنية، باعتبار أن الأمر جزء من عملنا».

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى