رياضة

عشب مركب مولاي عبد الله يؤرق بال مدرب الجيش

يحرص البلجيكي سفين فان ديربروك، مدرب الجيش الملكي لكرة القدم، على الإحاطة بكل التفاصيل الدقيقة، المتعلقة بمسار الفريق ضمن منافسات البطولة الوطنية الاحترافية، وعدم ترك أي مجال للمفاجآت، ولو تعلق الأمر بأمور خارج الجانبين التقني والتكتيكي، حيث دعا إدارة الفريق العسكري الى ضرورة مراسلة إدارة المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، من أجل العناية بالعشب الطبيعي وعدم تركه ينمو فوق المسموح به، حتى لا يؤثر سلبا على الأداء العام لـ»العساكر» في مباراتهم المقبلة أمام فريق الدفاع الحسني الجديدي، والمقرر إجراؤها، بعد غد الجمعة بالعاصمة الرباط، لحساب الجولة الحادية عشرة من منافسات الدوري الوطني الاحترافي.
ويسعى سفين الى قيادة الجيش الملكي إلى أول فوز داخل القواعد، بعدما استعصى عليه الأمر في عهد المدرب السابق عبد الرحيم طاليب. واستأنف الفريق العسكري تداريبه، منذ أول أمس الاثنين، بالمركز الرياضي العسكري بالمعمورة، بعد استفادة اللاعبين من فترة راحة، إثر عودتهم من عاصمة البوغاز بفوز مهم على حساب اتحاد طنجة، بهدفين مقابل هدف واحد، الجمعة الماضي، لحساب الجولة العاشرة من البطولة الوطنية.
وسجلت الحصة الإعدادية الأولى مشاركة جميع اللاعبين، باستثناء المدافع أيمن الشباني، الذي دخل في مرحلة النقاهة بعد العملية الجراحية التي أجراها في غضروف الركبة، وكذلك الحارس محمد باعيو، الذي خضع بدوره لعملية جراحية ناجحة، بعد إصابته بالفتق الأربي. ودخل حارس مرمى الجيش في فترة نقاهة تمتد لثلاثة أسابيع، قبل أن يتمكن من الحركة بشكل عادي، والشروع في مرحلة ترويض خفيفة، ما يعني أن استئنافه للتداريب الجماعية يتطلب أزيد من خمسة أسابيع، حتى يستعيد كامل عافيته.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى