الرئيسيةصحةصحة وتغذيةن- النسوة

أفضل الأطعمة لتحفيز نمو الشعر

يستمر الشعر في التساقط والنمو مرة أخرى، وتنتج البصيلات باستمرار شعرا جديدا من العناصر الغذائية في الجسم. لذلك فإن بعض البروتينات والدهون والفيتامينات والمعادن مهمة بشكل خاص للحصول على شعر قوي وصحي.

تعتبر الجينات جزءا مهما من تساقط الشعر، لكن الحفاظ على نظام غذائي متوازن هو العلاج الأكثر فعالية. مع إجراء تغيير كبير في النظام الغذائي، تحت إشراف أخصائي رعاية صحية، قد يستغرق الأمر بعض الوقت لملاحظة النتائج الإيجابية، لذلك هناك بعض الأطعمة الموصى بها لحماية فروة الرأس وبصيلات الشعر.

يعتبر البيض مصدرا جيدا للبيوتين، و يمكن أن يساعد في تحفيز نمو الشعر. في الواقع، تحتوي العديد من مكملات نمو الشعر على البيوتين. على الرغم من ذلك، هناك نقص في الأدلة العلمية لإثبات هذه الميزة، يمكنك أيضا العثور على البيوتين في اللحوم والأسماك والمكسرات والبطاطس الحلوة والسبانخ والبروكلي. ومع ذلك، يحتوي البيض فقط على مركبات أخرى مفيدة لنمو الشعر، ليسين وفيتامين «د» وبعض المعادن.

الجوز البرازيلي مصدر كبير للسيلينيوم، وهو يمكن أن يساعد في تحفيز نمو الشعر. احرص على عدم المبالغة في ذلك، مع خطر التسبب في التأثير المعاكس لتساقط الشعر. الحد الأعلى الموصى به للسيلينيوم عند البالغين هو 400 ميكروغرام. حوالي أربع حبات من الجوز البرازيلي تكفي للوصول إلى هذا الحد.

أحماض أوميغا 3 الدهنية مفيدة للقلب والشعر والجلد والعينين. ففي دراسة أجريت عام 2018، وجد الباحثون أن مستخلص زيت السمك الذي يحتوي على أحماض أوميغا 3 الدهنية يحفز نمو الشعر عن طريق زيادة نشاط بعض البروتينات.

 

ووجدت دراسة أخرى أن تناول مكملات أوميغا 3 قد يقلل من تساقط الشعر. ينصح بشدة باستخدام الأسماك الزيتية مثل السلمون والماكريل والتونة والرنجة والسردين.

يعتقد أن بعض الأحماض الأمينية الموجودة في الأطعمة الغنية بالبروتين، مثل اللايسين، تعزز نمو الشعر. يمكن دمج هذا الحمض في شكل مكملات، أو من خلال استهلاك الأطعمة مثل الصويا واللحوم والبيض والفول والعدس والمكسرات والسبيرولينا.

استخدم مجموعة من الباحثين في جامعة طوكيو للطب والأسنان تجارب على نماذج الفئران لفحص كيفية تأثير النظام الغذائي عالي الدهون أو السمنة المستحثة وراثيا على الشعر.

في بحثهم المنشور في شتنبر الماضي، وجد العلماء أن السمنة تؤدي إلى استنفاد الخلايا الجذعية لبصيلات الشعر عن طريق إحداث إشارات التهابية معينة. هذا يمنع تجديد بصيلات الشعر مما يؤدي إلى فقدان بصيلات الشعر.

يقول مؤلف الدراسة الرئيسي هيرونوبو موريناغا إن النظام الغذائي الغني بالدهون يسرع من ترقق الشعر عن طريق استنفاد HFSCs التي تعيد تغذية الخلايا الناضجة التي تجعل الشعر ينمو، خاصة عند الفئران الأكبر سنا.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى