الرئيسيةتقاريرسياسية

أخنوش يعد بالتأسيس لصناعة الغد وتسريع تحولها الطاقي وتحرير النشاط الاقتصادي للمرأة

استعرض حزب التجمع الوطني للأحرار في محطته الثالثة طنجة، الأحد، توجهات “برنامج الأحرار” التي أطلقها الخميس الماضي بمدينة أكادير.

ويرتكز “برنامج الأحرار” على إجراءات عملية تعتمد على 5 التزامات أساسية، هي الحماية الاجتماعية، والصحة، والشغل، والتعليم، وإدارة في الاستماع.

ولتنزيل هذا البرنامج، يقترح الحزب إجراءات عملية لخلق مليون منصب شغل، وتشجيع الإنتاج الوطني ودعم تنافسية الوسم “صنع في المغرب”، ودعم العالم القروي وإدخال 400.000 أسرة قروية إلى الطبقة الوسطى، والإدماج عن طريق التشغيل: التأسيس لصناعة الغد وتسريع تحولها الطاقي وتحرير النشاط الاقتصادي للمرأة.

وفي كلمة له بالمناسبة، أكد عزيز أخنوش، رئيس التجمع الوطني للأحرار، أن الحزب يقترح خلق 250 ألف عمل مؤقت على مدى سنتين في أنشطة ضمن الأشغال العمومية، مع الاستفادة من التغطية الصحية المجانية، لإدماج أصحاب هذه المناصب في مسار التشغيل وأنشطة العمل، في انتظار أن تعود عجلة الاقتصاد للعمل بشكل طبيعي وتصبح قادرة على خلق مناصب الشغل.

وعلى مستوى الشباب، تناولت كلمة رئيس الحزب دعم 250 ألف شاب عن طريق برنامج “الفرصة”، وهو برنامج يهدف إلى تمويل مشاريع للمقاولة ومشاريع حرفية أو جمعوية، وتقوية التوجيه والتكوين وكذلك التمويل في حدود 100 ألف درهم كقروض شرف بدون فائدة.

ومن أجل الحفاظ على الوظائف ودعم التشغيل، سيعمل برنامج “الأحرار” على تعويض جزء كبير من الواردات بمنتوجات محلية وتشجيع علامة “صنع في المغرب”، والانتقال نحو صناعة خالية من الكربون.

كما يطمح البرنامج إلى خلق مناصب الشغل في الفلاحة والصناعة التقليدية والصيد البحري والتعليم والصحة وقطاع الخدمات، للوصول إلى مليون منصب شغل في السنوات الخمس المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى