أساتذة جامعيون يتحالفون مع الطلبة لطرد الوزير الصمدي من جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء

أساتذة جامعيون يتحالفون مع الطلبة لطرد الوزير الصمدي من جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء

فاس: لحسن والنيعام 

في خطوة غير مسبوقة، وبعد الشعارات التي سبق أن رفعها الأساتذة ضحايا الحركة الانتقالية في وجه وزير التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي، محمد حصاد، إبان زياراته الأخيرة لبعض المدن، تحالفت النقابة الوطنية للتعليم العالي مع الاتحاد الوطني لطلبة المغرب لـ«طرد» خالد الصمدي، كاتب الدولة المكلف بقطاع التعليم العالي والبحث العلمي في حكومة العثماني، بجامعة الحسن الثاني عين الشق بالدار البيضاء، أول أمس (الاثنين)، فيما كان يستعد لترؤس ندوة مخصصة لتقديم خطوط عريضة للحكومة حول إصلاح التعليم العالي في قاعة الندوات بمعهد العلوم والتكنولوجيا.

وطوق الأساتذة الجامعيون منصة الندوة ورفعوا لافتات ورددوا شعارات مناوئة لسياسة الوزارة في القطاع. وردد العشرات من الطلبة الذين غص بهم المدرج الشعارات ذاتها، وقرر كبار النقابة الوطنية للتعليم العالي الصعود إلى المنصة بعد انسحاب الوفد المرافق للوزير، لاستعراض انتقادات النقابة الأكثر تمثيلا في القطاع، وتقديم الخطوط العريضة للمقاربة التي تدافع عنها للنهوض بالتعليم العالي.
هذا ولم تكتف النقابة بانتقاد هذه المنظومة، فقد جددت رفضها لمسلسل الإجهاز على القدرة الشرائية للمواطنين عبر ترسيم زيادات صاروخية في المواد الاستهلاكية والخدمات وأعلنت مساندتها لنضالات الطبقة العاملة والحركات الاحتجاجية السلمية المطالبة بالديمقراطية والعدالة والكرامة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة