الرئيسيةالمدينة والناسثقافة وفن

أنس الباز يتهم زوجته بالضرب والخيانة

أثار الممثل المغربي أنس الباز وزوجته سارة فلورنسا، جدلا كبيرا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد نشوب حرب كلامية بينهما عبر مجموعة من القصص القصيرة «ستوري» قاما بنشرها عبر حساباتهما على «انستغرام».

مقالات ذات صلة

وكانت سارة من بادرت بإشعال فتيل الحرب بينها وبين زوجها أنس الباز، حيث نشرت تعليقات توصلت بها من بعض متابعاتها، قلن لها فيها أنهن شاهدن زوجها أنس وهو في بعض المطاعم بمدينة الرباط، رفقة بعض الفتيات الصغيرات في السن.

وردت سارة على سؤال إحدى متابعاتها، حول حقيقة طلاقها من أنس، فأكدت أن الطلاق لم يتم، وأنها حاليا حامل.

ولم يتقبل أنس الباز اتهامات الخيانة التي تعرض إليها من طرف متابعات زوجته، فقرر نشر سلسلة تدوينات، عبر «ستوري» حسابه على «انستغرام»، اتهم فيها سارة بتعنيفه لمرتين وبالخيانة.

وجاء في التدوينات المثيرة للجدل: «أنا ممثل، ومهنتي تحتم علي أن أشتغل مع فتيات قد تعرفت عليهن قبلك، ومن حقي أن تكون لي صديقات، وعائلة أحبها أكثر منك». وتابع: «أنت لست محور الكون، أو بالأحرى لم تعودي.. الله يفكك على خير واخا ما تستاهليش».

وأكد الباز أنه ليس بالزوج الخائن، بالمقابل، اتهم سارة بالخيانة، وتحفظ على ذكر اسم الشخص الذي خانته معه، لأنه لو كشف هويته سيتسبب في فضيحة كبرى، على حد قوله.

يذكر أن الفنان أنس الباز قد تزوج بسارة فلورنسا، عن حب، وقد كانا مثالا للزوجين المنسجمين والمتفاهمين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة أنهما كانا يتقاسمان بعض تفاصيل حياتهما الخاصة مع متابعيهما على «انستغرام»، ولكنهما صدما جمهورهما مؤخرا بإعلان خبر انفصالهما.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى