شوف تشوف

الرئيسيةتقاريروطنية

البكوري يفتح ملف سوق السمك بتطوان

طلب محاربة العشوائية للرفع من الجودة وحماية المستهلك

 

تطوان: حسن الخضراوي

قام مصطفى البكوري، رئيس الجماعة الحضرية لتطوان، عن حزب التجمع الوطني للأحرار، بداية الأسبوع الجاري، بعقد اجتماع موسع بحضور المدير العام للمصالح، والمديرة الجهوية للمكتب الوطني للصيد بطنجة، ومدير مديرية أسواق الجملة، ومدير سوق السمك بتطوان، ومدير القطب التجاري، حيث تم الاستماع إلى الشروحات المتعلقة بسير سوق السمك بالجملة، والمشاكل والإكراهات التي تحول دون الرفع من الجودة وحماية المستهلك.

وحسب مصادر مطلعة، فقد تمت خلال الاجتماع المذكور مناقشة الاتفاقية الإطار 8 غشت 2005، بين المكتب الوطني للصيد البحري، والمديرية العامة للجماعات المحلية، والمتعلقة بتفويض تشييد أسواق بيع السمك بالجملة إلى المكتب الوطني للصيد، فضلا عن تدارس اتفاقية الشراكة المتعلقة ببناء وتفويض استغلال سوق بيع السمك بالجملة الموقعة سنة 2016، بين الجماعة الحضرية لتطوان والمكتب الوطني للصيد.

واستنادا إلى المصادر نفسها، فإن البكوري أكد على ضرورة تجاوز الإكراهات المتمثلة في تنامي ظاهرة البيع العشوائي لمادة الثلج، بجانب سوق السمك، ما تسبب في انخفاض حجم مبيعات المصنع الموجود داخل السوق، وكذا انتشار بعض نقاط البيع الموازية داخل المدينة، ما يؤثر سلبا على دينامية السوق.

وأشارت المصادر ذاتها إلى أنه تم التطرق خلال الاجتماع المذكور إلى تنزيل كافة بنود الاتفاقيات وفق الجودة المطلوبة، ومحاربة كافة مظاهر العشوائية والفوضى التي يمكن أن تهدد صحة المستهلك، فضلا عن ضمان استمرار احترام معايير الجودة داخل الفضاء النموذجي الخاص بسوق الجملة للسمك، وحفظ المنتجات داخل غرفة التبريد، وتحسين جودة المنتجات السمكية، واحترام مسار تتبع المنتوج.

وذكر مصدر أن مديرية المصالح بالجماعة الحضرية لتطوان أكدت على إيجابية الدينامية التي يعرفها سوق السمك، كما طالبت المشرفين على السوق بتزويد الجماعة بتقرير شهري يضم كل المعطيات المتعلقة به، وذلك في إطار ضمان استمرار الجودة، سيما مع الفرق الواضح بين مردودية السوق القديم والسوق الجديد، الذي يعتبر نموذجا يحتذى به.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى