بنكيران يمنح التزكية لأصحاب محلات القمار والخمور بمكناس

بنكيران يمنح التزكية لأصحاب محلات القمار والخمور بمكناس

محمد اليوبي

في عز الاستعداد للانتخابات الجماعية والجهوية المزمع إجراؤها يوم 4 شتنبر المقبل، اهتز حزب العدالة والتنمية بعمالة مكناس على وقع استقالات جماعية، احتجاجا على منح التزكيات لأشخاص لا علاقة لهم بالحزب، كما وجه أعضاء مستقيلون بجماعة «بوفكران»، اتهامات خطيرة لقيادة الحزب بمنحها تزكيات الترشح للانتخابات لأصحاب محلات القمار والخمور، ما اعتبروه انحرافا أخلاقيا للحزب وتطبيعا مع الفساد والمفسدين.

ووجه 26 عضوا ينتمون إلى الكتابة الإقليمية للحزب بمدينة مكناس، رسالة استقالة جماعية إلى عبد الإله بنكيران، الأمين العام للحزب، كشفوا من خلالها أسباب تقديم استقالتهم، وذلك بعد «انسداد أفق العمل السياسي داخل الحزب بمكناس، وأن القيادات الحزبية لا تؤمن بمبدأ الإشراك والاستيعاب وتدبير الاختلاف، بل تؤمن فقط بمبدأ الإقصاء والتهميش وبذلها كل الجهد من أجل بقائها في القيادة والحفاظ على مواقعها داخل الحزب وإن اقتضى الحال إلى التضحية بسمعة الحزب وتاريخه ومناضليه الأكفاء».

وأوردت رسالة الاستقالة التي توصل “فلاش بريس” بنسخة منها، أن «القيادات الحزبية تعتمد طرقا مختلفة من كولسة وإقصاء متعمد للوجوه الجديدة بالحزب التي تتمتع بالكفاءة العالية والاحترام من الأعضاء ومن داخل الأوساط الشعبية، إضافة إلى اعتبار كل معارض لسلوكياتهم ولتمثيلهم باللوائح الانتخابية خائنا ومن الواجب محاربته وإقصاؤه»، وكشفت الرسالة عن حقيقة ما يجري داخل الحزب من صراع حول كراسي الجماعات المحلية والجهوية، وأكد الأعضاء المستقيلون أن رسالتهم تفضح أوراق وأسرار من يسمون أنفسهم بصقور الحزب.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة