الرئيسيةرياضة

تفاصيل مغادرة جبال أسوار المغرب الفاسي

أنهى التونسي فتحي جبال ارتباطه بفريق المغرب الفاسي لكرة القدم، وقرر الانضمام إلى نادي الكويت الكويتي، للإشراف على تدريبه، تحضيرا للموسم المقبل 2021/2022. وينتظر أن يغادر جبال أسوار القلعة الصفراء بشكل رسمي، مباشرة بعد نهاية الموسم الكروي الجاري، وفق ما تضمنه العقد الذي يربطه بـ”الماص” منذ شهر ماي الماضي.
ومن جهته، كشف نادي الكويت الكويتي، عبر حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، عن طاقمه التقني تحت قيادة التونسي جبال، مؤكدا أن الاستعدادات للموسم الكروي الجديد قد انطلقت منذ أمس الجمعة، في انتظار أن تكتمل صفوف الفريق مع قدوم العناصر الجديدة، التي ضمها خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية.
وجاءت مغادرة التونسي جبال لنادي المغرب الفاسي، بعدما حقق الأهداف التي تم تسطيرها، والمتمثلة في تأمين البقاء في القسم الوطني الاحترافي الأول، واحتلال أحد مراكز وسط الترتيب، خاصة وأن الفريق الفاسي مر بفترات صعبة، عجز خلالها عن تجاوز حالة الاستعصاء، التي لاحقته على مستوى تحقيق النتائج الإيجابية.
وسيكون على المغرب الفاسي البحث عن مدرب جديد لقيادة الفريق خلال الموسم الكروي الجديد، وتفادي السقوط في أخطاء الماضي، بعد أن تناوب على تدريبه أربعة مدربين في الموسم الحالي، بدءا بعبد اللطيف جريندو الذي قاد “الماص” في الجولات الخمس الأولى، ثم الأرجنتيني “ميغيل أنخيل غاموندي” الذي فشل في تحقيق نتائج إيجابية لتتم إقالته من منصبه، واستعان ممثل العاصمة العلمية بعبد الرحمان السليماني، المدير التقني، قبل أن يستقر على جبال.
ويحتل الفريق الفاسي حاليا المركز السابع في ترتيب البطولة الوطنية الاحترافية برصيد 35 نقطة، جمعها من 7 انتصارات و14 تعادلا، مقابل 7 هزائم، وتنتظره مباراتان صعبتان في الدوري الوطني برسم الجولتين 29 و30، الأولى أمام اتحاد طنجة، غدا الأحد، على أن يختم موسمه الكروي بمواجهة فريق الرجاء الرياضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى