آخر الأخبار

ستة أشهر حبسا لمصور 74 صورة و14 فيديو لنساء عاريات في حمام بمكناس

ستة أشهر حبسا لمصور  74 صورة و14 فيديو لنساء عاريات في حمام بمكناس

كريم أمزيان

راعت الهيأة القضائية بالغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بمكناس، الظروف الاجتماعية والنفسية، لشابّ متهم بتصوير النساء عاريات داخل حمام، وقررت الحكم عليه، يوم الثلاثاء الماضي، بستة أشهر حبسا نافذا فقط، بعد استعانتها بتقرير الخبرة التقنية المنجزة من قبل المختبر التقني الجهوي بفاس، التابع لمديرية الأمن الوطني، على الهاتف الذي استعمله المتهم في أخذ صور وفيديوهات لنساء داخل الحمام.

وتوبع المتهم (ح.غ) البالغ من العمر 36 سنة، في الملف رقم 16/1705، من أجل “إنتاج قصد العرض وحيازة صور منافية للأخلاق والآداب العامة ومواد إباحية”، ورفضت تمتيعه بالسراح المؤقت، ولو بكفالة مالية تحددها المحكمة، بعد الملتمس الذي تقدم به دفاعه. وبالعودة إلى تفاصيل الملف، الذي تفجر بداية شهر يوليوز الماضي، بعد اعتقال المتهم بحي تواركة بمكناس، أوقفه أبناء المنطقة، إثر ضبطه من قبل إحدى العاملات (كسالة) بحمام “سيدي عياد” بحي السلطان سيدي محمد بن عبد الله، متلبسا بفناء تغيير الملابس، يلتقط صورا و”فيديوهات” لنساء عاريات وشبه عاريات، بهاتفه الذكي، ما جعلها تسارع إلى إخبار أحد العاملين بالحمام الخاص بالذكور، فصادف ذلك مرور دورية الشرطة التي أوقفته وأحالته على عناصر الدائرة الرابعة عشرة للشرطة، التابعة لولاية أمن مكناس.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة