شرطي من أمن تازة يلقى حتفه غرقا في شاطئ أشقار الأطلسي بطنجة

شرطي من أمن تازة يلقى حتفه غرقا في شاطئ أشقار الأطلسي بطنجة

طنجة: رشيد عبود

كشفت مصادر متطابقة من داخل القيادة الجهوية للوقاية المدنية بطنجة، أن رجل أمن برتبة مقدم شرطة يعمل بمفوضية أمن تازة، لقي مصرعه غرقا بعد زوال أمس (الثلاثاء) بشاطئ أشقار الواقع بالواجهة الأطلسية لمدينة طنجة، المعروفة بشواطئها الخطيرة، حيث أن غالبيتها محظورة وغير محروسة. وحسب ذات المصادر فإن حالة الغرق الجديدة التي عاشتها هذه المنطقة التي تعرف أكبر نسبة في حالات الغرق التي تسجلها مجموع شواطئ الجهة الشمالية للمملكة خلال كل صيف حسب التقارير الرسمية المنجزة في هذا الشأن، بسبب خطورتها وقوة تياراتها البحرية، راح ضحيتها الشرطي (م.ح)، البالغ حوالي 36 سنة، والذي حل بمدينة طنجة نهاية الأسبوع الماضي، بغرض السياحة بمناسبة الإجازة السنوية، رفقة زوجته التي تعمل بدورها شرطية، حيث لفظ الضحية أنفاسه الأخيرة مباشرة بعد انتشاله من مياه البحر بعد حوالي ساعتين من الغرق، دون أن تتمكن مصالح الوقاية المدنية من إسعافه، لينقل إلى المستشفى الجهوي محمد الخامس جثة هامدة، ليتم إيداع الجثة مستودع الأموات البلدي بتعليمات مباشرة من النيابة العامة المختصة، من أجل إخضاعها للتشريح، للوقوف على أسباب الوفاة المباشرة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة