ضياع شارة والي أمن بآسفي والحموشي يستمع إليه ويستنفر جميع مصالحه

ضياع شارة والي أمن بآسفي والحموشي يستمع إليه ويستنفر جميع مصالحه

الـمَهْـدِي الـكَـرَّاوِي

تلقت ولاية أمن آسفي تعليمات مشددة من الإدارة العامة للأمن الوطني، للبحث في ظروف وملابسات اختفاء وضياع شارة أمنية حديدية خاصة بأحد ولاة الأمن الذي أحيل قبل أشهر قليلة فقط على التقاعد، حيث لم تتمكن الإدارة العامة للأمن الوطني من استرجاعها كما تقتضي المساطر عند كل إحالة على التقاعد، بجانب المسدس الوظيفي والأصفاد وجهاز الاتصال اللاسلكي.

وكشفت معطيات ذات صلة، أن الشارة الحديدية المختفية تعود لوالي الأمن المتقاعد أحمد طوال، وهي التي تسلم لرجال ونساء المديرية العامة للأمن الوطني وتحمل رقما ترتيبيا خاصا بكل واحدة، مشيرة إلى أن الإدارة العامة للأمن الوطني استنفرت قبل يومين كبار مسؤولي ولاية أمن آسفي بعدما لم تسترجع هذه الشارة بعد 10 أشهر على إحالة والي الأمن أحمد طوال على التقاعد.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة