الدولية

ملك إسبانيا يزور العراق للمرة الأولى منذ 40 عاما

وصل ملك إسبانيا فيليبي السادس صباح اليوم الأربعاء إلى بغداد، في أول زيارة لعاهل إسباني منذ أربعة عقود إلى العراق حيث تفقد القوات الاسبانية الخاصة المنتشرة في البلاد، بحسب مصدر دبلوماسي.

وبعيد ذلك، التقى فيليبي السادس الرئيس العراقي برهم صالح، بعدما أعلنت بغداد نهاية العام 2017 دحر “تنظيم الدولة الإسلامية”، رغم استمرار القوات العراقية وقوات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة بشن ضربات ضد الجهاديين.

وإسبانيا، التي شاركت إلى جانب الولايات المتحدة في غزو العراق في العام 2003 للإطاحة بنظام صدام حسين، تشارك أيضا بعدد من الجنود في التحالف الدولي ضد الجهاديين.

وبعد دعم التحالف للقوات العراقية في دحر “تنظيم الدولة الإسلامية” من المناطق الحضرية في العراق، لا يزال مستشارون ومدربون عسكريون متواجدين في العراق، بينهم بضع مئات من الإسبان.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق