الرئيسيةحوادث

إدارية البيضاء ترفض الطعن في انتخاب المجلس الإقليمي لبرشيد

مستشارة من «البام» طعنت بسبب عدم توصلها باستدعاء الحضور

برشيد: مصطفى عفيف
قضت المحكمة الإدارية بالدار البيضاء الدرجة الأولى، الاثنين الماضي، برفض طلب الطعن موضوعا، وهو الحكم الذي جاء لرفض إعادة انتخاب مكتب المجلس الإقليمي لبرشيد، إثر دعوى الطعن التي تقدمت بها صفيح بوشرى، العضوة بالمجلس الإقليمي ووكيلة اللائحة النسائية لحزب الجرار، حول عدم استدعائها من السلطات المختصة لحضور جلسة انتخاب رئيس المجلس الإقليمي وأعضاء المكتب المسير التي انعقدت يوم 28 شتنبر 2021، وفقا للضوابط القانونية المعمول بها في استدعاء الأعضاء المعنيين.
وهو الملف الذي وضعته صفيح، بتاريخ 1 أكتوبر الجاري، لدى المحكمة الإدارية في مواجهة كل من عامل برشيد أو من ينوب عنه، والمجلس الإقليمي في شخص الرئيس والأعضاء، ووزارة الداخلية، وهي الدعوى التي طالب فيها دفاعها بإعادة انتخاب رئيس المجلس الإقليمي وأعضاء المكتب المسير، مستندا في الدفع على حكم آخر مشابه صادر عن المحكمة الإدارية بالرباط، والقاضي بإلغاء انتخاب رئيس جماعة وزان وباقي أعضاء المكتب المسير، بعد تقديم مستشارتين جماعيتين لطعن في عملية الانتخاب بسبب عدم توصل بعض المستشارين بدعوة من السلطة المحلية لحضور جلسة انتخاب رئيس الجماعة ونوابه وكاتب المجلس ونائبه.
وعللت محكمة البيضاء حكمها بأن عدم توصل صفيح بالاستدعاء في الأجل القانوني وتفويت فرصة حصورها لجلسة الانتخاب أمر لا يشكل أي خلل بالمنظومة الانتخابية وعملية التصويت خاصة.
وكان التجمعي عثمان بادل، عن حزب التجمع الوطني للأحرار، انتخب رئيسا جديدا للمجلس الإقليمي لبرشيد خلفا لنور الدين البيضي، بالأغلبية المطلقة 16 صوتا من أصل 19 بعد امتناع اثنين عن التصويت وغياب عضوة من حزب الأصالة والمعاصرة بسبب عدم توصلها بالاستدعاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى