الرئيسيةصحةن- النسوة

احذروا مبيضات قد تؤدي لتآكل الأسنان

قد تؤدي منتجات تبييض الأسنان التي لا تستلزم وصفة طبية إلى إتلاف مينا الأسنان في النهاية، والوصول إلى العصب والتسبب في الألم. هذا ما تقترحه الدراسات الأمريكية الجديدة.
تم تقديم ثلاث دراسات علمية أمريكية لأجهزة تبييض الأسنان التي لا تستلزم وصفة طبية، والتي تم تقديمها في اجتماع حول البيولوجيا التجريبية، ويعتقد أنها تضر مينا الأسنان وحتى الطبقات الموجودة أسفل مينا الأسنان.
والسن عبارة عن هيكل حي جزئي، مكون من ثلاث طبقات، فالمينا هي الطبقة الخارجية، والعاج هو تحتها، والنسيج الضام يربط جذور الأعصاب بالعاج. حتى ذلك الحين، أجريت معظم الدراسات العلمية لشرائط تبييض الأسنان على المينا التي تحتوي على القليل جدا من البروتين. بدت هذه المنتجات آمنة نسبيا في ذلك الوقت.
لكن في الواقع، يمكن أن يتسبب بيروكسيد الهيدروجين في العديد من منتجات التبييض في إتلاف العاج والنسيج الضام الغني ببروتين الكولاجين الأساسي، مما يؤدي إلى وصوله إلى الأعصاب ويسبب الألم.
تقول كيلي كينان، المؤلفة المشاركة لهذا العمل، أنهم قد بحثوا في توصيف ما يفعله بيروكسيد الهيدروجين على الكولاجين. وأوضحت أنهم استخدموا أسنانا كاملة في الدراسات وركزوا على تأثير بيروكسيد الهيدروجين على البروتين.
وقد استطاع الباحثون أن يثبتوا أن البروتين الرئيسي في العاج يتحول إلى أجزاء أصغر عند تعرضه لبيروكسيد الهيدروجين.
وأظهرت النتائج أن العلاج بتركيزات من بيروكسيد الهيدروجين مماثلة لتلك الموجودة في شرائح التبييض كافية لإزالة بروتين الكولاجين الأصلي، والذي يرجع على الأرجح إلى تكوين العديد من الأجزاء الصغيرة.
ومع ذلك، يقول العلماء إن تجاربهم لم تكشف عما إذا كانت هذه البروتينات المصابة يمكن أن تتجدد، وبالتالي لا يعرفون ما إذا كان تلف الأسنان الناجم عن تبييض الأسنان باستخدام بيروكسيد الهيدروجين دائما أم لا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى