الرئيسية

اعتداء على سينغالية يطيح بعصابة خطيرة بتمارة

نجيب توزني

 

 

 

علم لدى مصدر أمني، أن عناصر الشرطة القضائية بتمارة نجحت. مساء أول امس الاحد، في إيقاف عصابة خطيرة تتكون من خمسة أفراد بينهم فتاة، ويشتبه في تنفيذ أحدهما سرقة استنفرت الأجهزة الأمنية بتراب العمالة منذ يومين، استهدفت مواطنة سينغالية بعد السطو على حقيبتها اليدوية وممتلكاتهم في حدود الساعة العاشرة صباحا من يوم السبت الماضي.

وفور تقدم الضحية السينغالية بشكاية رسمية للمصالح الأمنية بمقر المنطقة الأمنية. استغفر رييس المنطقة طالما أمنيا مشتركا من الشرطة القضائية والأمن العمومي وشرطة النجدة من أجل فك لغز السرقة التي تعرضت لها المواطنة الأفريقية ووقف نزيف الاعتداءات الذي يمكن أن يشمل ضحايا آخرين بالمدينة، وكشفت مصادر موثوق بها ل» الاخبار» أن التحريات الاولية التي باشرتها الفرقة الأمنية أسفرت عن تحديد هوية المشتبه به ومكان تواجده داخل كوخ صفيحي بدوار أهل الحارث وسط المدينة. وفور انتقال عناصر الشرطة للحي الصفيحي تمت مداهمة الكون بنجاح حيث تم اعتقال المتهم الرئيسي رفقة أربعة أشخاص آخرين بينهم فتاة من مواليد 1998.

وأوضحت مصادر الجريدة أن العناصر الأمنية حجزت لدى المتهمين أسلحة بيضاء مختلفة الأحجام. وشيكات بنكية وهواتف نقالة ومبالغ مالية يرجح تحصيلها من عمليات السرقة التي نفذتها العصابة مؤخرا. كما عثرت عناصر الأمن على الحقيبة اليدوية الخاصة بالمواطنة السينغالية هواتفها النقال وبطاقتها البنكية. كما اجرت مصالح الأمن مواجهة مباشرة بين الضحية والمواطنة الأفريقية التي تعرفت على منفذ العملية بسهولة كبيرة.

وحسب خلاصات التحقيق الاولي فإن شركاء المتهم الذين تم ايقافهم رفقته بالكون الصفيحي هم من ذوي السوابق القضائية ومبحوث عن بعضهم على الصعيد الوطني بمدكرات بحث تتعلق بالسرقة الموصوفة والاعتداء على المارة والاتجار في المخدرات والأقراص المهلوسة وينتظر عرضهم على الوكيل العام للملك لدى استئنافية الرباط من أجل استكمال الأبحاث التي قد تطيح بشركات آخرين خاصة الأشخاص الذين كانوا يقتنون المسروقات من العصابة.

وارتباطا بالوضع الأمني بتمارة. تمكنت عناصر الأمن اول امس الاحد ، من توقيف عصابة إجرامية وصفت بالخطيرة كذلك تتكون من شابين من ذوي السوابق القضائية وموضوعا مذكرات بحث بتهم السرقة والنصب، واتبثت التحريات أن العصابة كانت تستعمل سيارات الكراء من شركات كراء السيارات بسلا والرباط. قبل أن تخطط لتنفيذ عمليات سرقة متعددة بكل مناطق جهة الرباط خاصة سلا الرباط تمارة والصخيرات. قبل أن تسقطها تحريات مكثفة أجرتها عناصر الشرطة القضائية بتمارة بناء على شكاية أحد الضحايا الذي مكن المحققين من أوصاف أفراد العصابة الذي استهدفته الأسبوع الماضي بعد محاضرته بالشارع العام وسرقته تحت التهديد بالأسلحة البيضاء، قبل اللود بالفرار على متن سيارة خفيفة تبين لاحقا أنها مكتراة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى