الفرقة الوطنية تستعمل الرصاص الحي لإيقاف تاجر مخدرات مبحوث عنه ببرشيد

الفرقة الوطنية تستعمل الرصاص الحي لإيقاف تاجر مخدرات مبحوث عنه ببرشيد

برشيد: مصطفى عفيف

اضطرت عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية التي كانت مؤازرة بعناصر من الفرقة المحلية للشرطة القضائية ببرشيد، بعد زوال أول أمس (الأربعاء)، إلى استعمال أسلحتها الوظيفية وإطلاق عيارات نارية في الهواء، خلال عملية مطاردة لسيارة من نوع (باسات) كان يقودها أحد تجار المخدرات المعروف بالمنطقة، والذي كان موضوع العديد من مذكرات البحث الوطنية الصادرة عن الدرك والأمن، وهي المطاردة التي مكنت من إيقاف المبحوث عنه وشريكه وحجز كمية من المخدرات.

وبحسب مصادر «الأخبار بريس»، فإن العملية انطلقت حوالي الساعة الواحدة والنصف من زوال أول أمس، حينما انتقلت عناصر الفرقة الوطنية وعناصر تابعة للشرطة القضائية ببرشيد، إلى إحدى التجزئات السكنية، حيث كان المتهم يمارس نشاطه في الاتجار في المخدرات والأقراص المهلوسة، وبعد علمه بقدوم عناصر الأمن لاذ بالفرار بواسطة سيارة (باسات)، مما جعل عناصر الشرطة وقتها تقوم بإطلاق عيارات نارية في الهواء خلال مطاردته نحو طريق مديونة، وبعد دخوله الطريق المذكورة اصطدم بعمود الإنارة العمومية، ليواصل عملية الفرار وبعد تجاوز السد القضائي، ترك تاجر المخدرات ومساعده السيارة ثم لاذا بالفرار عبر الأراضي الفلاحية لتتعقبهما عناصر الأمن، بحيث تم توقيف المتهم الرئيسي في وقت ولج مساعده إحدى الضيعات الفلاحية وبعد محاصرته جرى توقيفه.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة