القضاء يصدم رباح ويقضي بترشح خصمه اللدود تلموست للانتخابات ببلدية القنيطرة

القضاء يصدم رباح ويقضي بترشح خصمه اللدود تلموست للانتخابات ببلدية القنيطرة

محمد سليكي

تلقى عزيز رباح الوزير ووكيل لائحة حزب العدالة والتنمية في انتخابات 4 شتنبر، صفعة قوية عندما قضت ابتدائية القنيطرة أمس (الاثنين) بإلغاء قرار الداخلية القاضي برفض ترشح لائحة حزب الاستقلال في تلك الاستحقاقات الجماعية على مستوى الجماعة الحضرية لمدينة القنيطرة.

وكانت وزارة الداخلية ممثلة بباشا مدينة القنيطرة رفضت لائحة حزب الاستقلال بتعليل الحكم على وكيلها محمد تلموست ونائبه عبد الله الوارثي في فبراير 2007 بالحرمان من الترشح لولايتين انتخابيتين إثر الحكم عليهما وقتها في ملف ما سمي «الفساد الانتخابي».

وجاء حكم ابتدائية القنيطرة في هذا الملف، على خلفية طعن لائحة حزب الاستقلال في قرار السلطة المحلية، لاعتراضها خوض تلموست والوارثي، غمار الانتخابات الجماعية المقبلة، رغم إدلائهما بحكم رد الاعتبار.
وقضت ابتدائية القنيطرة علنيا وابتدائيا وحضوريا ونهائيا، في الشكل، بقبول دفاع تلموست والوارثي، الطعن في قرار باشا مدينة القنيطرة، وفي الموضوع، يقول منطوق الحكم: «بإلغاء قرار رقم 1 الصادر عن السيد باشا مدينة القنيطرة بتاريخ 5-8-2015 ، القاضي برفض ترشيح لائحة حزب الاستقلال الخاصة بالعارضين». وقصده مجموع مرشحي لائحة حزب «الميزان».

وقام رباح يوم الحكم بأحقية ترشح لائحة حزب الاستقلال وهو في حالة نفسية مهزوزة، وفق وصف مصدرنا، بزيارة تشكي إلى الوالي زينب العدوي، يقدر أنها همت «ملابسات تمتيع الإدارات المعنية بحقوق تلموست والوارثي في إعداد وثائق ملف الرشح» قبل أن ينهي القضاء الذي يوجد على رأسه مصطفى الرميد، زمن الفراغ السياسي بالقنيطرة ويقضي بترشح لائحة حزب الاستقلال التي يدخل صقورها غمار المنافسة الانتخابية بنية الإطاحة بزميله في الحزب والحكومة عزيز رباح.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة