الرئيسيةرياضة

«الويفا» يهدد بقاء ميسي بـ «البارصا»

تناولت مختلف التقارير الإعلامية العالمية، خبر احتمال تمديد الأرجنتيني ليونيل ميسي عقده مع «البارصا»، من أجل تهدئة الوضع، خاصة مع سفر «البرغوت» إلى الأرجنتين، إلا أن الإثارة سرعان ما اشتعلت من جديد.
و أشارت بعض التقارير، إلى أن مغادرة ميسي إلى الأرجنتين للتحضير لبطولة كوبا أمريكا، مرتبطة بتفكيره في شيء آخر غير عقده في الوقت الحالي، ما ساهم في ظهور بعض الشائعات. وأعلنت قناة «تي في 3» الإسبانية، على وجه الخصوص أن تمديد ميسي لمدة عامين كان سابقا لأوانه، وذلك لطمأنة مشجعي برشلونة.
وأضافت أن الوضع تغير صباح اليوم، إذ كشفت صحيفة «كاتالونيا» اليومية، أنه لم يكن هناك أي اقتراح ملموس على مكتب ميسي، وأن الموقف لم يتغير بعد، لأن مسؤولي برشلونة ليس لديهم بعد كل المعلومات عن وضعه الاقتصادي، وأن «جوان لابورتا» اضطر إلى الانتظار لصياغة عرض ملموس وواقعي، الأمر الذي يثير مخاوفه.
وفي برنامج «الشرينجيتو» الإسباني، أعلنت الصحفية «بيبي إسترادا»، بالفعل وجود مخاوف لدى لابورتا ، على اعتبار أن نادي برشلونة، بات مهددا الآن بعقوبات من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، في ما يتعلق بمشاركته في مشروع الدوري الممتاز، الذي أعلن عنه مؤخرا وتم تأجيله إلى وقت لاحق.
وأضافت التقارير ذاتها، أنه في حال صدور عقوبات على «البارصا» من قبل الاتحاد الأوروبي، يخشى لابورتا أن يختار ميسي أخيرا الانضمام إلى مدربه السابق «بيب غوارديولا» في نادي مانشستر سيتي الإنجليزي.

مقالات ذات صلة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى