آخر الأخبار

تفاصيل مثيرة لإنقاذ تلميذة بأعجوبة عقب سقوطها في بئر

تفاصيل مثيرة لإنقاذ تلميذة بأعجوبة عقب سقوطها في بئر

تاونات: محمد الزوهري

كُتب للتلميذة «وداد اسليطن» التي تتابع دراستها بمستوى الثانية باكالوريا بالثانوية التأهيلية الخوارزمي بجماعة بوهودة بإقليم تاونات، حياة جديدة صباح الثلاثاء الماضي، بعدما انتُشلت من بئرٍ سقطت فيها وانهارت فوقها أطنان من الأتربة.

وتم إنقاذ الفتاة بأعجوبة من موت محقق، بعد 11 ساعة قضتها محاصرة داخل البئر، تحت أنقاض مواد البناء والأتربة ووسط المياه الباردة التي تجاوز عمقها حوالي ستة أمتار، وأفاد شهود عيان في اتصال مع «الأخبار»، بأن الفتاة المعنية التي لا يتجاوز عمرها 18 سنة، والمقيمة بدوار «الكنسية» المحاذي للمدار الحضري لمركز بوهودة، كانت بصدد جلب الماء من البئر بعد خروجها من المدرسة، لأجل مساعدة أمها، وبمجرد شروعها في رفع الماء عن طريق الدلو، باغتها انهيار ضخم للبئر، فحدث كما لو أن الأرض ابتلعتها، لتظل الفتاة في جوف البئر من الساعة السادسة مساءً إلى حدود الساعة الخامسة صباحا.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة