TM_Top-banner_970x250

درك المحمدية يطيح بشبكة لنهب رمال الشريط الساحلي بين زناتة وعين السبع

درك المحمدية يطيح بشبكة لنهب رمال الشريط الساحلي بين زناتة وعين السبع

المحمدية: مصطفى عفيف

أحالت عناصر الدرك الملكي بالمركز القضائي لسرية المحمدية، صباح أول أمس (الثلاثاء)، على أنظار وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالمدينة نفسها، أربعة أفراد في حالة اعتقال كانوا يشكلون شبكة متخصصة في سرقة رمال الشاطئ الساحلي بين المحمدية والدارالبيضاء، ويتعلق الأمر بشخصين يمتلكان مستودعين لبيع مواد البناء بحي البرنوصي، وسائق جرافة وسائق شاحنة كبيرة، بعد ما وجهت لهم تهم نهب وسرقة الرمال والمتاجرة فيها ومحاولة الارتشاء بعد أن حاول أحد باعة مواد البناء رشوة دركي بمبلغ 20 ألف درهم، بحيث تم وضع الموقوفين بالسجن المحلي في انتظار إحالتهم على التحقيق، في وقت صدرت مذكرة بحث في حق تسعة أشخاص آخرين من أجل شراء المسروق.

وكانت التحريات الماراثونية التي باشرتها عناصر الدرك الملكي التابعة لسرية الدرك بمدينة المحمدية، منذ 4 من الشهر الجاري، بخصوص عملية نهب رمال الشواطئ ما بين شاطئ «بالوما» بتراب عمالة المحمدية، وشاطئ البلدي «النحلة» بمنطقة عين السبع بالدار البيضاء، من الإطاحة بأفراد الشبكة المتخصصة في سرقة رمال الشاطئ الساحلي بين المحمدية والدارالبيضاء، وبيعها لمحلات بين مواد البناء (أصحاب الجلسات)، وهي التحقيقات التي استطاعت من خلالها عناصر الدرك تحديد كميات الرمال التي كان أفراد الشبكة يقومون بسرقتها بشكل يومي والتي تتراوح بين 20 و30 حمولة، يتم بيعها مقابل 3000 و4000 درهم للشاحنة الواحدة أي ما مجموعه حوالي 20 مليون سنتيم في اليوم على مدى سنتين.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة