قرارات بوليف تخرج أرباب مؤسسات تعليم السياقة بالخميسات للاحتجاج

قرارات بوليف تخرج أرباب مؤسسات تعليم السياقة بالخميسات للاحتجاج

الخميسات: المهدي لمرابط

 

 

أثارت سلسلة القرارات الانفرادية التي اتخذها الوزير نجيب بوليف، كاتب الدولة المكلف بالنقل لدى وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء في حكومة سعد الدين العثماني، بمناسبة الزيارة المفاجئة التي قام بها ووفد مرافق له أخيرا إلى الخميسات، (أثارت) استياء وتذمرا كبيرين في صفوف أرباب مؤسسات تعليم السياقة بالإقليم، ما دفعهم، صباح أول أمس (الاثنين)، إلى تنظيم مسيرة بمركبات من مختلف الأحجام، انتهت بوقفة احتجاجية أمام المديرية الإقليمية للنقل والتجهيز واللوجستيك.

ورفع المحتجون لافتات وشعارات تختزل مطالبهم وتندد برزمة قرارات قاسية ومجحفة اتخذها الوزير بوليف بشكل انفرادي وغير منتظر في حق منتسبي قطاع تعليم السياقة بالإقليم، ما بات يهدد مؤسساتهم بالإفلاس، والمتمثلة أساسا في تقليص نسبة النجاح من 97 إلى ما دون 38 بالمائة، وهو ما رأوا فيه عقابا جماعيا، بالإضافة إلى تخفيض أماكن الحجز الإلكتروني لمترشحي رخصة السياقة من ستين مترشحا يوميا إلى عشرين مترشحا دون سابق إنذار، ما خلق حالة من الاحتقان والفوضى وأحدث إخلالا في التوازن بين العرض والطلب، ما يعني حسابيا أن نسبة كل مؤسسة البالغ عددها 70 هو 0.28 في المائة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة