الرئيسيةرياضة

كورونا يحرم الوداد من 200 مليون سنتيم

تسبب خوض فريق الوداد الرياضي لكرة القدم لمباراة «الديربي» ضد فريق الرجاء الرياضي، اليوم الخميس، في خسارته ما يفوق 200 مليون سنتيم، وذلك بسبب إجراء المواجهة بدون جمهور، وذلك بفعل القرار الذي اتخذته السلطات العمومية، كإجراء وقائي واحترازي من تفشي فيروس كورونا المستجد.
وكان الوداد يعول على أن تجرى المباراة المذكورة بحضور الجماهير، خصوصا أن «الديربي» ينعش خزينة النادي بشكل كبير، إذ أكد مصدر مسؤول على أن الوداد خسر ما يقارب نصف مليار سنتيم، بسبب فيروس كورونا، والذي حرم الفريق من مداخيل مالية مهمة، سيما تلك المتعلقة بالجماهير.
وأضاف المصدر ذاته أن معدل مداخيل الوداد الصافية في المباراة الواحدة يصل إلى 80 مليون سنتيم، وهذا الرقم يرتفع بشكل كبير كلما كان الفريق يصارع على لقب البطولة الوطنية، حيث تشهد المباريات الأخيرة حضورا مكثفا وقويا للجماهير، ناهيك عن مباراة «الديربي» التي تفوق مداخيلها 200 مليون سنتيم، وأشار إلى أن النادي الأحمر فقد بسبب كورونا ما يفوق نصف مليار سنتيم على الأقل.
من جهة أخرى، أكد المصدر ذاته أن الوداد لم يتأثر رغم ذلك ماديا بشكل كبير، بحكم أن مستشهري النادي يسددون جميع التزاماتهم بشكل منتظم، خصوصا المحتضن الرسمي للفريق الأحمر، والذي يخصص مكافآت وتحفيزات مهمة للوداد، بالإضافة إلى أسماء أخرى تضع علاماتها التجارية إما في قميص الفريق الأحمر، أو في جنبات المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء.
ولم يخف المصدر نفسه أن يشتد الوضع سوءا، في حال استمرار إغلاق الملاعب في وجه الجماهير، خصوصا أن نادي الوداد الرياضي خلال الموسم الماضي استفاد من بيع بطائق الاشتراك، وأنه يعجز في الفترة الحالية عن فتح الاشتراك، لضبابية الوضع بسبب فيروس كورونا المستجد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى