الرئيسيةرياضة

كورونا يفرض قواعد لعب جديدة : ممنوع السعال في وجه الخصم أو الحكم

لا يزال فيروس “كورونا” المستجد مصرا على تغيير الكثير من السلوكيات والممارسات وحتى القوانين التي ينضبط لها الجميع وعلى قدم المساواة، مؤكدا سطوته على العالم اقتصاديا واجتماعيا وثقافيا وحتى رياضيا.

وبعيدا عن أرقام الخسائر التي كبدها الفيروس التاجي لكبريات الشركات والاقتصادات العالمية، أوجد لنفسه موطأ قدم داخل الملاعب، فراح يفرض سلطته وجبروته. حيث دفع الاتحاد الدولي لكرة القدم والاتحاد الإنجليزي للعبة، إلى فرض عقوبات قاسية تصل إلى طردهم من الملعب، في حق كل من تعمد السعال في وجوه منافسه أو الحكام.

وعليه، سيعمل الاتحادان على تطبيق العقوبات الجديدة ابتداء من الموسم الكروي المقبل، حيث سيترك القرار لحكام المباريات لترجيح ما إذا كان السعال، الذي تم تصنيفه في فئة استخدام لغة أو إيماءات مسيئة ومهينة وبذيئة، متعمدا من طرف اللاعب أم لا.

وقال الاتحاد الإنجليزي للعبة في بيان له أنه “كما هو الحال في جميع التصرفات المسيئة، يجب على الحكم إصدار حكم بشأن طبيعة التصرف. إذا كان من الواضح أنه غير متعمد، فلن يتخذ الحكم أي إجراء ولا حتى إذا حدث السعال على مسافة بعيدة بين اللاعبين”.

مشيرا إلى أن التصرف إذا لم يكن قاسيا بما يكفي ليستحق طرد، من وجهة نظر الحكم، فيمكن الاكتفاء بإصدار تحذير بشأن السلوك غير الرياضي. لافتا الانتباه إلى أن الإرشادات الجديدة للاتحاد ستدخل حيز التنفيذ على الفور لدى فئات الصغار والناشئين أيضا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى