الرئيسيةرياضة

الناصري يضع كرة تأطير الفئات العمرية للوداد بين يدي اللاعبين القدامى

سفيان أندجار
كشف مصدر مطلع داخل الوداد الرياضي لكرة القدم أن سعيد الناصري، رئيس الفريق، قرر إسناد مسؤولية تكوين جميع الفئات العمرية الصغرى لفائدة عدد من اللاعبين القدامى للنادي الأحمر.
وأكد المصدر ذاته أن الناصري خلال اجتماعه بعدد من اللاعبين القدامى، قرر منح الصلاحية لهم باختيار جميع الأطر التي ستعمل بالنادي خلال الموسم الجاري، وشدد على أنه لن يتدخل في أي قرار بهذا الشأن.
وأضاف المصدر نفسه أن الناصري يرغب في إنهاء مشكل المؤطرين في الفريق، والذين لم يتوصلوا بمستحقاتهم المالية، إذ قرر رئيس الوداد التنازل عن مستحقات تسجيل اللاعبين الجدد لفائدة المؤطرين، وأبلغ اللاعبين القدامى على أن مستحقاتهم سيتم استخلاصها من تأدية واجب اللاعبين، وأن إدارة الوداد لن تتكلف بأي مصاريف إضافية، وذلك في ظل الأزمة المالية الخانقة التي يمر منها الفريق بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد.
وتابع المصدر ذاته أنه تم تحديد بداية التسجيل بمدرسة الوداد الرياضي أواخر الشهر المقبل، أو الأسبوع الأول من شهر دجنبر القادم على أبعد تقدير، وأن الفريق سيعلن عن التاريخ المحدد لعملية التسجيل خلال الأيام المقبلة.
وأضاف المصدر نفسه أن مجموعة من اللاعبين القدامى للوداد يقومون أيضا باختيار الأطر التي ستشتغل داخل الفريق خلال المرحلة المقبلة، وقد تم الاستقرار على أسماء اللاعبين، خصوصا تلك الأسماء التي تعيش وضعية اجتماعية صعبة.
وأردف المصدر ذاته أن التهييء لعملية التسجيل مستمر، سيما أن الموسم الحالي سيشهد مجموعة من الترتيبات بفعل تداعيات فيروس كورونا، وأن نادي الوداد سيعمل على توفير جميع شروط السلامة والوقاية بغية تفادي انتشار الوباء بين صفوف اللاعبين، كما أنه سيلزم جميع العناصر الراغبة في التسجيل بأخذ اللقاح ضد «كوفيد – 19»، وهو شرط أساسي وضعته إدارة الفريق الأحمر.
من جهة أخرى، يبحث المكتب المسير للوداد عن موارد مالية جديدة بسبب الأزمة المالية الخانقة التي يمر منها الفريق، خصوصا أن الأخير ملزم بتسديد مستحقات مالية لمجموعة من «الدائنين»، من بينهم فريق أولمبيك آسفي الذي يصر على التوصل بالدفعة الأولى من صفقة اللاعب صلاح الدين بنيشو، والتي تبلغ قيمتها 150 مليون سنتيم، بالإضافة إلى أن الفريق الأحمر ملزم بتسديد رواتب ومنح مباريات لفائدة اللاعبين.

مقالات ذات صلة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى