مجتمع

مندوبية السجون تطلق حملة للكشف عن السيدا في أوساط النزلاء

النعمان اليعلاوي

أطلقت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الادماج، بشراكة مع وزارة الصحة، حملة للتحسيس والكشف عن فيروس نقص المناعة المكتسبة «السيدا» لفائدة نزلاء 62 مؤسسة سجنية.
وأوضح بلاغ للمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، أول أمس (الاثنين)، أن حوالي 80 في المائة من الساكنة السجنية سيستفيدون من هذه الحملة التي تحمل شعار «0 وصمة.. 100 في المائة إنسانية»، مضيفا أن الحملة تأتي بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للسيدا لسنة 2017، والذي يروم زيادة الوعي لدى المجتمع ومكافحة الوصم والتمييز المتصلين بفيروس نقص المناعة المكتسبة، بالإضافة إلى تحسين فرص الولوج إلى خدمات الوقاية والرعاية.
وأشار البلاغ ذاته إلى أن هذه الحملة تمتد إلى غاية 27 دجنبر الجاري بعدد من المؤسسات السجنية على امتداد التراب الوطني، وقد كانت ندوة مشتركة بين المندوب العام لإدارة السجون، ووزير الصحة، في نهاية أكتوبر 2015، كشفت أن نسبة انتشار داء «السيدا» في السجون المغربية تتراوح بين 0.3 في المائة و2.5 في المائة، حسب الدراسات التي أجرتها وزارة الصحة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق