الرئيسيةسياسية

وزير الأوقاف يقود حملة إعفاءات بالمجالس العلمية

القرارات شملت رئيس المجلس العلمي بسيدي سليمان
علمت «الأخبار» أن أحمد التوفيق، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، أشر نهاية الشهر المنصرم، على مجموعة من القرارات، التي تهم إعفاء رؤساء وأعضاء بالمجالس العلمية المحلية بالمملكة، والذين بلغ عددهم 81 عضوا، وتعيين أعضاء جدد، من خلال الظهير الشريف رقم 1.20.82 صادر في 11 من ربيع الأول 1442(28 أكتوبر 2020)، والذي تم نشره بالجريدة الرسمية عدد 6939 بتاريخ 30 نونبر 2020.
وشملت هاته الإعفاءات، على مستوى عمالة الرباط، كلا من العضو عبد الرزاق الجاي، وتعيين الناجي لمين خلفا له، وإعفاء عبد المجيد محيب، وتعيين الكامل بولعمان، مثلما جرى إعفاء عبد الله الكامل الكتاني والسعيد بوركبة، على مستوى المجلس العلمي المحلي لعمالة سلا، وتعويضهما بكل من محمد الخيراوي وإبراهيم الواح، في حين، تقرر إعفاء ثلاثة أعضاء بالمجلس العلمي لعمالة الصخيرات تمارة، ويتعلق الأمر بكل من أحمد الدور و عبد السلام الأزعر و عبد السلام الإدغيري، وتعويضهم بكل من علي لونسار وعبد الحميد السعيدي والميلودي سحنوني، كما تم إعفاء ثلاثة أعضاء على مستوى المجلس العلمي لعمالة الخميسات، وتعويضهم بمصطفى بنيعيش ومحمد بن زايد ومحمد العين.
وعلى مستوى المجلس العلمي المحلي لعمالة القنيطرة، تم إعفاء الحسن العلمي، والحسن بن سوردي، وجمال مصباح، وتعويضهم بعبد القادر الزكاري، وموحا ازدا، وزيد الشريف، في حين تقرر إعفاء رئيس المجلس العلمي المحلي لعمالة سيدي سليمان، محيي الدين البقالي الطاهري، وتعيين أحمد الشدلي خلفا له، وإعفاء عبد السلام ادريسات، ومصطفى بورشاشن، وتعويضهما بمحي بنعاشر، وعبد الواحد العمراني، كما جرى إعفاء أربعة أعضاء بالمجلس العلمي المحلي بعمالة الفداء درب السلطان، وتعويضهم بكل من مولاي الحسن البرهومي الإدريسي وأحمد مسيط ومحمد ابيجو و ياسين اعلوين، في حين شهد المجلس العلمي المحلي لعين السبع والحي المحمدي، إعفاء محمد شاعري، وتعيين «محمد إسلام المحب يستر»، خلفا له، كما تقرر إعفاء أربعة أعضاء بالمجلس العلمي المحلي للحي الحسني، وتعويضهم بكل من عبد الرحيم القاوش ومحمد بنبرو والمصطفى الزهري وعبد السلام الرحيوي، وتعيين فاطمة الزهراء يماني خلفا للسعدية النجار على مستوى مقاطعة بن امسيك، وتعيين زهرة اجرعام خلفا لفوزية حجي، على مستوى المجلس العلمي لعمالة البرنوصي، مثلما تم التأشير على إعفاء أربعة أعضاء بالمجلس العلمي بعمالة مقاطعة عين الشق، وتعويضهم بكل من فتيحة أولفراش وعادل قيبال وعبد الحفيظ طالبي وحسن صابر.
وهمت الحملة كذلك إعفاء ثلاثة أعضاء بالمجلس العلمي المحلي لمديونة، وخمسة أعضاء بالمجلس العلمي المحلي بالجديدة، وعضوين بالمجلس العلمي المحلي لسيدي بنور، وثلاثة أعضاء بالمجلس العلمي المحلي لسطات، وعضوين بالمجلس العلمي المحلي ببنسليمان، وعضوين بالمجلس العلمي المحلي لفاس، وثلاثة أعضاء بالمجلس العلمي المحلي لعمالة مولا يعقوب، وثلاثة أعضاء بالمجلس العلمي المحلي لبولمان، وهو الأمر ذاته بالنسبة للمجلس العلمي المحلي بعمالة مكناس، وإعفاء عضو من المجلس العلمي المحلي بالحاجب، وثلاثة أعضاء بالمجلس العلمي المحلي لعمالة صفرو، وعضوين بالمجلس العلمي لعمالة إفران، كما تقرر إعفاء أربعة أعضاء بالمجلس العلمي المحلي لتازة، وإعفاء ثلاثة أعضاء بالمجلس العلمي للفحص أنجرة، وإعفاء عضوين بالمجلس العلمي للمضيق الفنيدق، وإعفاء أربعة أعضاء بالمجلس العلمي المحلي لإقليم شفشاون، وإعفاء عضوين بالمجلس العلمي بإقليم تطوان، وخمسة أعضاء بالمجلس العلمي المحلي لعمالة وزان، كما طالت حملة الإعفاءات أعضاء بالمجالس العلمية المحلية لعمالات كل من (العرائش، الحسيمة، أكادير إداوتنان، إنزكان أيت ملول، اشتوكة أيت باها، تارودانت، تيزنيت، مراكش، قلعة السراغنة، الحوز، شيشاوة، الرحامنة، آسفي، اليوسفية، ورزازات، الرشيدية، ميدلت، زاكورة، تنغير، وجدة، بركان، تاوريرت، جرادة، فجيج، الناظور، جرسيف، الدريوش، أزيلال، خريبكة، خنيفرة، الفقيه بنصالح، أوسرد، كلميم، طانطان، أسا الزاك، العيون، السمارة، بوجدور).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى