يعيش: «الفوز على أولمبيك آسفي سيرفع حظوظنا في البقاء”

يعيش: «الفوز على أولمبيك آسفي سيرفع حظوظنا في البقاء”

عبد العزيز خمال

أكد سمير يعيش مدرب شباب أطلس خنيفرة لكرة القدم أن فريقه سيواصل خطه التصاعدي، وسيستثمر التفوق بثلاثية على شباب الريف الحسيمي، لضمان فوز ثان على التوالي، رغم قوة المباراة المقبلة أمام أولمبيك آسفي، بملعب «المسيرة الخضراء»، لأن التفوق السابع هذا الموسم سيمنح الفريق البقاء بنسبة كبيرة في قسم الكبار، وسيخلص ممثل زيان من الحسابات الضيقة لآخر المسار، مؤكدا أن لاعبيه سيكونون في الموعد لما يدخرونه من تجربة وخبرة في أدراج قسم الصفوة، وأيضا في ظل الحضور القوي للاعبي الخط الأمامي الذي لا يرحم أمام مرمى الخصوم، خاصة نور الدين الكرش الهداف بستة توقيعات، وعبد المولى الهردومي الوصيف برباعية، وجونيور أتيمينغي، بثنائية، علما أنه سيزج بعناصر شابة بعد التأكد من تثبيت الأقدام في البطولة الوطنية الاحترافية.

ونجح شباب أطلس خنيفرة في طرد نحس النتائج المتباينة التي خيمت على مساره منذ الدورة الرابعة عشرة، ليقتنص فوزا بست نقاط، أمام شباب الريف الحسيمي، وكان مستحقا بالأداء والنتيجة التي بلغت ثلاثية، حيث تألق لاعبوه بشكل كبير بالملعب البلدي، وتسيدوا المباراة بل وبسطوا سيطرة مطلقة على تفاصيل النزال الذي كاد أن ينتهي بحصة تاريخية، لو استغل اللاعبون الفرص المتاحة لهم على مقربة من مرمى ممثل الريف، بواسطة عبد المولى الهردومي، ونور الدين الكرش وجونيور أتيمينغي، لكن الأهم تحقق بحثا عن حسم البقاء مبكرا في قسم الكبار.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة