رياضة

بنعطية: «ثنائيتي في مرمى الميلان رغبت من خلالها الرد على العديد من الانتقادات»

يوسف أبوالعدل

 

 

 

اعتبر المغربي المهدي بنعطية، لاعب جوفنتوس الإيطالي لكرة القدم، أن تسجيله لهدفين في مرمى آس ميلان، في نهائي كأس إيطاليا، خلال المباراة التي جرت أول أمس (الأربعاء)، وانتهت لصالح فريق «السيدة العجوز» برباعية لصفر، ما هو إلا رد على العديد ممن انتقدوه واعتبروه لاعبا ليس جيدا، وذلك بعد الأخطاء الذي ارتكبها، سواء في الدوري الإيطالي أو دوري أبطال أوروبا.

وقال بنعطية، مباشرة بعد فوز فريقه بلقب كأس إيطاليا، إن لقب الدوري الإيطالي أضحى أهم أهداف جوفنتوس، وهو رفقة زملائه في الفريق قريبون من الحصول عليه، مؤكدا أنه عندما يكون لديك مجموعة فيها قادة مثل بوفون، بارزالي، كيليني، ماركيزيو وليشتشتاينر فأنت تتبعهم، لذلك من الصعب الاستسلام رفقتهم، وهو ما يشعره بالسعادة لكونه واحدا من محققي هذه الإنجازات.

وحول حديثه عن مواجهة نهائي كأس إيطاليا، قال عميد «الأسود»: «إنه لا أمر عظيم أن نرى جماهير «اليوفي» فخورة بنا، كان واحدا من أهدافنا ونجحنا في تحقيقه، و«السيدة العجوز» دائما تقوم بأشياء مذهلة، إن هذه ليست المرة الأولى التي نحقق فيها ذلك».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى