فسحة الصيف

اختراعات متفرقة

عود الثقاب
جون ووكر John Walker كيميائي ومخترع إنجليزي (عاش بين 29 ماي 1781 و1 ماي 1859) اكتشف عود الثقاب سنة 1826 عن طريق خلط كلورات البوتاسيوم وكبريتيد الأنتيمون.
ولاحظ العالم البريطاني جون والكر عود الكبريت في مختبره عن طريق الصدفة، بعدما جفت مواد كيميائية على عود من الخشب كان يستخدمه لمزج أنواع مختلفة من هذه المواد. وتسببت هذه المواد في اشتعال النار عندما حاول والكر إزالتها عن عود الخشب.
وتجدر الإشارة إلى أن والكر بدأ بتسويق فكرة عود الكبريت منذ ذلك الوقت، ولكن الأعواد لم تكن مصنوعة من الخشب، بل من مادة الكرتون.

مادة الأنيلين (الصبغة بنفسجية اللون)
تعتبر مادة الأنيلين، مادة شديدة المرارة كانت تستخدم لعلاج مرضى الملاريا. وقبل عام 1850، كانت ألوان صبغات الثياب تستخرج من المواد الطبيعية مثل الحشرات، والمعادن، والنباتات، ولكن هذه الألوان كانت تبهت وتفقد بريقها بسرعة. واكتشف طالب الكيمياء ويليام بيركنز في 1856 كيفية إنتاج الصبغة البنفسجية خلال محاولته إيجاد دواء لتحسين حال مرضى الملاريا.

مادة البلاستيك
رغم أن مادة البلاستيك في البداية كانت تعتمد على المواد العضوية، إلا أن العالم الكيميائي ليو بايكلاند اخترع مادة بلاستيك في عام 1907 مصنوعة من مواد اصطناعية. ومزج بايكلاند مادة الفورمالديهايد والفينول، وعرض المواد لدرجة حرارة مرتفعة، ما أسفر عن عدم ذوبانها.

رقائق البطاطس
اختُرعت رقائق البطاطس من قبل طاهٍ في نيويورك نتيجة مشاجرة حدثت بينه وبين زبون غاضب، ففي عام 1853 قام رجل في أحد المطاعم بإعادة إرسال البطاطا المقلية التي قُدمت له مراراً وتكراراً إلى رئيس الطهاة (جورج كروم)، وكان يدّعي بأنها لم تكن مالحة أو مقرمشة بالشكل الكافي، لذا قرر (كروم) خداع الرجل، وقام بتقطيع البطاطا إلى رقائق رفيعة مغطاة بالملح ومقرمشة لدرجة كبيرة. لكن تفاجأ (كروم) عندما علم بإعجاب الزبون بها، حيث قام الأخير بطلب طبق آخر.

الأشعة السينية
في عام 1895 اكتشف الفيزيائي الألماني ويلهام رونتجن الأشعة السينية عندما توصل إلى أن أشعة الكاثود غير المرئية سببت تأثيرا مشعا على قطعة من الورق مغطاة بمادة باريوم بلاتينوكيانيد وبدأت تشع في الغرفة. وأطلق على هذا الاكتشاف اسم «الأشعة السينية».

الزجاج الآمن
كان زجاج السيارات في البداية، يصنع من مادة رقيقة للغاية، ما أدى إلى وجود خطر دائم باحتمال تعرضها للكسر. ووجد الفنان وعالم الكيمياء الفرنسي إدوارد بينيدكتس حلاً للمشكلة في مختبره في العام 1909، عندما وقعت قارورة مصنوعة من الزجاج في المختبر. ولاحظ بينيدكتس أن الزجاج لم ينكسر، وذلك لأن القارورة كانت مغلفة بمادة البلاستيك من الداخل. وعرض بينيدكتس اكتشافه على شركات تصنيع السيارات، ولكنها رفضت فكرته في البداية، بسبب ارتفاع التكاليف.

دواء «الفياغرا»
رغم أن العلماء، كانوا يحاولون إيجاد دواء لمعالجة أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم، إلا أن هؤلاء اكتشفوا فعالية دواء «الفياغرا» في المساعدة على الحد من العجز الجنسي لدى الرجال.

بسكويت بقطع الشوكولاتة
في عام 1973، لم تجد روث وايكفيلد لوح الشوكولاتة الخاص بالطبخ لإعداد البسكويت المنزلي، فأضافت قطعا صغيرة من لوح شوكولاتة آخر، آملة أن تذوب هذه القطع الصغيرة بفعل حرارة الفرن. ورغم أن خطتها فشلت، إلا أن ضيوفها أعجبوا بطعم قطع الشوكولاتة الصغيرة، ومنذ ذلك الوقت أصبح البسكويت بقطع الشوكولاتة يتمتع بشهرة ذائعة الصيت في الأسواق.

الفولاذ المقاوم للصدأ
تم اكتشاف الفولاذ المقاوم للصدأ في عام 1913، حيث عمل عالم المعادن الإنجليزي (هاري بريرلي) على إيجاد سبيكة قوية بالشكل الكافي لصنع مخازن بنادق مضادة للتآكل. ترك العالم نماذجه مكومة على طاولة العمل.
لاحظ في أحد الأيام أن الطاولة قد أصابها الصدأ بينما بقيت المخازن براقة، وعند إجراء مزيد من الفحوصات، أدرك أن ما صنعه لم يكن مقاوماً للصدأ فحسب، بل مقاوماً لجميع المواد الكيميائية تقريباً، ووصف اكتشافه بأنه «فولاذ لا يصدأ».

المطاط المقوى
تم إنشاء المطاط المقوى والمستخدم في صناعة إطارات السيارات من قبل (طوماس غوديير) في عام 1839: قام (غوديير) وقتها بخلط المطاط مع الكبريت بالخطأ وتركه فترة على النار، تسببت الحرارة في حدوث تفاعل كيميائي حول المطاط الناعم إلى مادة صلبة وثابتة ومقاومة لعوامل الطقس، ومناسبة للاستخدام في صناعة إطارات السيارات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى